الاحتلال يصدر بطاقات هوية بيومترية بدءًا من 1 يونيو المقبل

الاحتلال يصدر بطاقات هوية بيومترية بدءًا من 1 يونيو المقبل
عين على العدو

الاستقلال/ وكالات

أعلنت مكاتب تسجيل السكان التابعة لوزارة الداخلية الإسرائيلية الاثنين، أنها ستصدر للمرة الأخيرة بطاقات هوية عادية، وابتداءً من مطلع حزيران/يونيو، أي يوم الخميس المقبل، سيتم إصدار بطاقات هوية بيومترية فقط.

 

وسيطالب كل من يتوجه لإصدار بطاقة هوية أو جواز سفر بالتقاط صورة لوجهه في مكاتب التسجيل وبجودة عالية، وسيتم الاحتفاظ بها بالمخزن البيومتري.

 

وبحسب موقع "عرب48"، فستقترح مكاتب التسجيل السكاني على المتوجهين بتخزين بصمتي السبابتين في المخزن البيومتري. وفي حال رفض المتوجه ذلك، سيحصل على بطاقة تمتد صلاحيتها للسنوات الخمس المقبل، بدلا من عشر سنوات.

 

يشار إلى أن صلاحية بطاقات الهوية العادية المستخدمة حتى الآن هي لعشر سنوات، والقانون الذي يلزم المواطنين والمقيمين في إسرائيل بالانضمام إلى المخزن البيومتري لا يحدد موعد انتهاء صلاحية هذه البطاقات.

 

ولا يلزم القانون الإسرائيلي أي شخص بإصدار جواز سفر لكنه يلزم من بلغ سن 16 عاما "بحمل بطاقة هوية بشكل دائم". ولذلك، فإنه في حال عدم تعديل القانون، سيتم الانتقال بعد عشر سنوات إلى بطاقات الهوية البيومترية.

 

وسيخضع المتوجهين لإصدار بطاقة هوية بيومترية لاستجواب في مكاتب تسجيل السكان، للتأكد من عدم انتحال شخصية أخرى، وبعد ذلك تلتقط صورة لوجهه وتحفظ بالمخزن البيومتري. كذلك سيتم إجراء مسح للسبابتين وستحفظ في المخزن البيومتري أيضا. وسيتم إرسالها إلى المخزن من أجل مقارنتها ومنع وجود هويتين للشخص نفسه. وفي حال رفض مصدر بطاقة الهوية الاحتفاظ ببصمات السبابتين في المخزن البيومتري، سيتم محوها لدى انتهاء التدقيق.

 

ويلزم القانون وزارة الداخلية بالتوضيح للمتوجهين بأن الاحتفاظ ببصمات السبابتين في المخزن البيومتري ليس إلزاميا. ويوجد شرح في موقع وزارة الداخلية الالكترونية لهذه العملية بست لغات، هي العبرية والعربية والروسية والأمهارية والانجليزية والفرنسية.

التعليقات : 0

إضافة تعليق